الزراعة بدون تربة

الزراعة بدون تربة لنشاهد معا هذه الصور









يلزم ان نتعرف فى البداية
ما هى الزراعة بدون تربة ؟
الزراعة التقليدية :-
جرت العادة على زراعة النباتات فى التربة. وفى الأغلب تكون هذه التربة تربة طينية أو رملية. لكى ينمو النبات يحتاج إلى ماء وهواء وضوء ومواد يتغذى عليها وغالباً ما تكون هذه المواد موجودة داخل التربة فإذا ما قمنا بإضافة الماء إلى هذه التربة تذوب بعض المواد المغذية الموجودة فى التربة ويتمكن النبات عند إذ من التغذى على هذه المواد المغذية الذائبة فى الماء من خلال جذوره الممتدة داخل التربة



الزراعة الغير تقليدية "كالزراعة بدون تربة "
وهناك نوع آخر من الزراعة يسمى الزراعة بدون تربة hydroponics. وفى هذه الحالة نقدم للنبات الضوء والهواء والماء، أما المواد المغذية فلا نقدمها له بالطريقة التقليدية عن طريق التربة، بل نقوم بإذابة مواد غذائية فى الماء وزراعة النبات باستخدام هذا المحلول المغذى الذائب فى الماء بدون وجود تربة!


اصدق مثال على هذا
الحلبة والفول النابت
ونحن نعلم أنه يمكننا إنبات الحلبة عن طريق وضع حبوب الحلبة فى قطعة من القطن المبلل بالماء، وفى خلال أيام قليقة تقوم حبات الحلبة بالإنبات وإخراج الساق الأخضر الجميل الذى يمكننا أكله.
وكل ذلك يتم بدون استخدام أى تربة. كما نعلم جميعاً أيضاً الفول النابت والذى يتم إنباته عن طريق إضافة الماء إليه إيضاً ثم تركه حتى ينبت. وهكذا ندرك أن عملية الزراعة بدون تربة ليست شىءً غريباً عنا بل هى شئ اعتدنا عليه فى بيوتنا.


البيئة المستخدمة فى الزراعة
اولا: البيت موس:- هو بقايا نباتات متحللة ناتجة من التحلل الطبيعى للنباتات فى الغابات الباردة وتعتبر وسط حامضى لا يحتوى على عناصر غذائيه و لكنه يمتاز بخفة وزنة و خلوة من الامراض و الملوثات و يمتص كميات كبيرة من الماء و يحتفظ بها مما يمكن النبات من امتصاص الماء منة لفترة طويلة
هذا شكله






ثانيا: البرليت حجر بركانى يتم طحنة وتسخينة علىدرجات حرارة مرتفعة جدا فيتحول لمادة منتفخة وتتمدد حبيباتة بصورة كبيرةو هو مادةخفيفة الوزن ويزيد من تهوية البيئة كما انة يمكن ان يساهم فى تَسهيل امتصاص جذور النباتات للعناصر الغذائية من البيئة



رابعا: الرمل يمكن استخدامالرمل كمكون من مكونات البيئة لزيادة التهوية داخلها بشرط خلو الرمل من الاملاح اوالجير ويجب ان تكون حبيبات الرمل المستخدم متوسطة الحجم كى لا يعمل على تصريف ماءالرى بسرعة كبيرة فى حالة الحبيبات الكبيرة او يقلل التهوية فى حالة الحبيبات الناعمة الصغيرة جدا

انواع من الاوعية كان تكون :

* اوعية فخارية
*اوعية بلاستيك



*اطباق صغيرة وكبيرة من البلاستك

*اواي اوعية مستهلكة من المطبخ ... علب الالبان .. علب الايس الكريم ..او علب الحلوى .. وماالى ذلك ..

انواع من الاسمدة ..
* سماد مركب متعدد التوازنات npk
*سماد يوريا
* سماد عضوي متحلل
*اسمدة ورقية
* اسمدة اخرى
تجهيز الاوعية بالتربة
وزرارة الزراعة توفر هذه التربة جاهزة للمزراعين سهل الحصول عليها



الفيرموكيوليت

وهو عبارة عن رقائق معدنية تستخرج على شكل معدن الميكا من المناجم و تعامل بدرجات الحرارة

العالية جدا فتتحول لرقائق خفيفة الوزن ولها القدرة العالية على الاحتفاظ بالماء.


الصوف الصخرى

وهو عبارة عن الياف ناتجة من تسخين صخور بركانية مع الحجر الجيرى على درجات حرارة مرتفعة

جدا حتى تنصهر المكونات ويتم وضعها فى اجهزة الطرد المركزية لتتكون خيوط رفيعة يتم تصنيعها

باشكال مختلفة ومنها ما يعرف ببلوكات الشتلات ويمكن زراعة الشتلات بداخلها و مكعبات الانبات كما

يمكن ان يكون فى صورة غير مصنعة و يستخدم لملأ الاصص مع المواد الاخرى لتحسين التهوية.


بعض المصادر العضوية

يمكن استخدام بعض المصادر الاخرى كجزء من اجزاء البيئة كقشور حبوب الارز او الياف جوز الهند

لما تتميز به من قدرة على الاحتفاظ بالرطوبة و التهوية الجيدة.

وعموما فان خلطات الزراعة يجب ان تكون متوازنة لتحقيق اقصى استفادة منها كما يمكن تحسين

خواص البيئة وزيادة كفائتها باضافة كميات محددة من الاسمدة اثناء عمل الخلطة لتشجيع نمو

البادرات الصغيرة فى بداية عمرها وقبل ريها بالمحاليل المغذية.

كما يجب ضبط رقم الحموضة للبيئة اثناء تحضيرة لجعلها وسط اقرب ما يكون للتعادل و فيما يلى

نوضح مكونات البيئة الجيدة و المكونات الداخله فيها ونسب كل مكون.







زراعة اصيص فى البيت بالخطوات المصورة

بقوم بشراء الشتلات لبذور الطماطم / الباذنجان او اى نوع ارغب فى زراعته من المشتل




2- وضع الطمى او خليط البيتموس فى الاصيص.




3- يساوى سطح الاصيص ثم يرش بالماء.





4- تزرع الشتلات مع ترك مسافة بينهم.







5-
تثبت الشتلة بعد الزراعة بعصا صغيرة




6- تروى بالماء مرة اخرى




نماذج لزراعات

طماطم شيرى




شجرة خوخ




siege auto